العاهل الأردني يحذر حكومة اليمين المتطرف في إسرائيل: لن نسمح بتجاوز الخطوط الحمراء في القدس والأقصى

حذر الملك عبد الله الثاني ملك الأردن الحكومة اليمينية الجديدة في إسرائيل من تخطي ما وصفه بخطوط عمّان الحمراء.

وأعلن رئيس الوزراء العائد إلى السلطة في إسرائيل بنيامين نتنياهو عن تشكيل حكومة جديدة تعتبر الأكثر تطرفاً وعنصرية في تاريخ إسرائيل وهو ما يزيد المخاوف بشأن تعاملها مع عدة ملفات مثل القدس والاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وفي حديث خاص لقناة سي إن إن الأمريكية، قال الملك عبد الله الثاني إن الشعب الإسرائيلي له الحق في انتخاب السلطة التي يفضلها ولكنه شدد على قدرة بلاده على التعامل مع أي تهديد للأماكن المقدسة بالقدس وفي الأراضي الفلسطينية.

وقال الملك عبد الله في إجابته على سؤال المذيعة بيكي أندرسون: “ستجدين دوما أشخاصا يحاولون الدفع باتجاه ذلك (التهديد)، وهذا مصدر للقلق. ولكن لا أعتقد أن هؤلاء الأفراد تحت أنظار الأردن فقط، بل هم تحت أنظار المجتمع الدولي”.

وأضاف: ” إذا أراد جانب ما أن يفتعل مواجهة معنا، فنحن مستعدون جيدا. ولكن أود دوما أن ننظر إلى النصف الممتلئ من الكأس، وفي المقابل، لدينا خطوط حمراء، وإذا ما أراد أحد تجاوز هذه الخطوط الحمراء، فسنتعامل مع ذلك”.

وبحسب القانون الدولي، يتولى الأردن الوصاية الهاشمية على المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس.

وحذر الملك عبد الله الثاني في هذا الصدد من “استغلال القدس” من قبل متطرفين لإذكاء العنف.

وقال: “إذا ما استمر استغلال القدس لأغراض سياسية، يمكن أن تخرج الأمور عن نطاق السيطرة بسرعة كبيرة”.

ومع تزايد حدة التوتر والعنف بين إسرائيل والفلسطينيين خلال الأعوام الأخيرة، أكد العاهل الأردني أن قيام انتفاضة جديدة “قد يؤدي إلى انهيار كامل، وهذا أمر لن يكون في صالح الإسرائيليين ولا الفلسطينيين”.

وأضاف: “أعتقد أن الجميع في المنطقة قلق للغاية، ومنهم موجودون في إسرائيل ويتفقون معنا على ضرورة الحيلولة دون حصول ذلك. هذا موضوع حساس وقابل للاشتعال، وإذا ما حصل ذلك، فلن نستطيع تخطيه في المستقبل القريب”.

ميادين – يورونيوزقناة سي إن إن الأمريكي

World Opinions | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La Voix Des Sans-Voix | Alternative Média

تصفح ايضا

ماذا يعني اعتراف ثلاث دول أوروبية جديدة.. النرويج وإسبانيا وإيرلندا بفلسطين كدولة؟

لقي إعلان ثلاث دول أوروبية جديدة الاعتراف بفلسطين كدولة ردود فعلٍ مختلفة، بين من رحّب بالقرار كالسلطة الفلسطينية وحركة حماس وعددٍ من الدول العربية، وبين من اعتبرها خطوة تعزز "الإرهاب"، وفق تعبير وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس عبر تغريدة على موقع "إكس".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
52 ⁄ 26 =