استطلاع يؤكد ارتفاع تدين الشباب المغربي والعربي وزيادة إقبالهم على الممارسة الدينية

أكد استطلاع حديث أجرته شبكة الباروميتر العربي، أن الشباب العربي بما فيه المغربي، أصبحوا أكثر إقبالا على التدين، مقارنة بالسنوات الماضية.

كشف استطلاع رأي حديث للباروميتر العربي، وهو شبكة بحثية مستقلة وغير حزبيّة، أن “الشباب العربي يتصدرون عودة المنطقة إلى الدين”، وأن “الناس في المنطقة أصبحوا أقل إقبالاً على اعتبار أنفسهم “غير متدينين”، لا سيما الشباب”.

ووصف الأغلب الأعم من المواطنين عبر جميع الدول المشمولة أنفسهم بأنهم “متدينون” أو متدينون “إلى حد ما”.

وأوضح الاستطلاع، أن الشباب في أغلب الدول، بين 18 و29 عاماً، كانوا أكثر إقبالاً مقارنة بالشريحة العمرية 30 عاماً فأكبر، على القول بأنهم “غير متدينين”. حيث بلغت نسبة الشباب “غير المتدين” أقصاها في تونس (46 بالمئة) ثم في ليبيا (36 بالمئة) والجزائر (24 بالمئة) والمغرب (22 بالمئة) ومصر (18 بالمئة).

وأضاف أن مواطنو المنطقة أصبحوا أقل إقبالاً على اعتبار أنفسهم “غير متدينين”. لا يزال الناس في تونس (27 بالمئة) وليبيا (24 بالمئة) هم الأكثر إقبالاً على هذا التصنيف، ثم يحل لبنان في المرتبة الثالثة (19 بالمئة).

وفي جميع الدول الأخرى التي غطاها الاستطلاع، قال 1 من كل 10 أشخاص أو أقل بأنه “غير متدين”. مقارنة بدورة استطلاعات 2018-2019، فهذه المعدلات تمثل تراجعاً كبيراً، بواقع سبع نقاط في المغرب وست نقاط في مصر وخمس نقاط في الجزائر وأربع نقاط في الأردن وفلسطين والسودان وتونس، على التوالي.

ويُلاحظ أن هذا التغيير كبير بصورة خاصة في أوساط الشباب. ففي تونس، أصبح من تتراوح أعمارهم بين 18 و29 عاماً الآن أقل إقبالاً على اعتبار أنفسهم “غير متدينين” بواقع 15 نقطة مئوية، قياساً إلى الوضع قبل ثلاث سنوات. وفي الدول الأخرى، طرأ تراجع بين الشباب بواقع 12 نقطة مئوية في المغرب ومصر، و8 نقاط في الأردن، و7 نقاط في الجزائر، و5 نقاط في فلسطين.

الممارسة الدينية

وتناول الاستطلاع أيضا الممارسة الدينية، ولاحظ وجود زيادة في نسبة المواطنين الذين أفادوا بأنهم يتفاعلون مع النصوص الدينية بشكل يومي، بين الفترة 2018-2019 و2021-2022، لدى السؤال عمّا إذا كان المواطنون يقرأون أو يستمعون إلى القرآن أو الإنجيل مرة واحدة على الأقل يومياً، تبين زيادة نسبة من قالوا بأنهم يفعلون هذا دائماً أو أغلب الوقت في عدد من الدول. بالنسبة لجميع المواطنين البالغين، تظهر زيادات كبيرة في كل من المغرب (19+ نقطة مئوية)، وتونس (13+ نقطة) وفلسطين (11+ نقطة) ولبنان (7+ نقطة) والسودان (5+ نقطة) والجزائر (4+ نقطة).

وقد حقق التفاعل مع النصوص الدينية، زيادة أكبر في أوساط الشباب عبر المنطقة، قياساً للفترة 2018-2019. وبلغت الزيادة في شريحة الشباب 22 نقطة مئوية في تونس، و18 نقطة في المغرب، و13 نقطة في الجزائر، و6 نقاط في السودان، و5 نقاط في الأردن، و4 نقاط في لبنان.

وهو ما يعني أن المواطنين عبر المنطقة – لا سيما الشباب – تراجعت نسبة اعتبار أنفسهم “غير متدينين” وفي الوقت نفسه زادت درجة إقبالهم على الممارسة الدينية.

عيسى الورداني – يابلاديشبكة الباروميتر العربي

World Opinions | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La Voix Des Sans-Voix | Alternative Média

تصفح ايضا

أي رمضان ..؟!! حرب غزة تخيم على شهر الصيام لدى الفلسطينيين.. فيديو

قضى الفلسطينيون يومهم الأول من شهر رمضان بغزة تحت القصف المدفعي والغارات الجوية الإسرائيلية حيث تتفاقم الأزمة الإنسانية في ظل منع دخول المساعدات الدولية. وتحذر الأمم المتحدة من أن 2,2 مليون شخص من سكان القطاع البالغ عددهم 2,4 مليون، مهددون بالمجاعة. وقد نزح 1,7 مليون من السكان بسبب الحرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
5 + 2 =