أكبر حزب معارض في تركيا: البنك المركزي تحول لمؤسسة لطباعة الأموال وتنفيذ الأوامر

انتقد زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض كمال كليجدار أوغلو الأوضاع الاقتصادية في بلاده.

وقال إن مكانة البنك المركزي تراجعت وأصبح مجرد مؤسسة “لطباعة الأموال” و”تنفيذ الأوامر”.

ونقلت صحيفة “دنيا” التركية عنه القول إن تكلفة الطاقة من محطة “أكويو” للطاقة النووية، التي تعمل شركة “روسأتوم” الروسية على بنائها حاليا في جنوب تركيا، ستكون أكثر بكثير من سعر السوق للصناعات.

ولفت إلى أنه “يمكننا شراء كهرباء أرخص من الخارج.”

وقال إنه إذا وصل حزب الشعب الجمهوري إلى السلطة، “فسيتعين عليه حل مشكلة التكلفة بطريقة أو بأخرى”، في إشارة إلى صادرات الغذاء إلى روسيا، وفقا لوكالة “بلومبرج” للأنباء.

ويدعو حزب الشعب وأحزاب معارضة أخرى لإجراء انتخابات مبكرة في ظل ما تشهده البلاد من تدهور في سعر صرف الليرة وارتفاع في التضخم.

ويصر حزب الرئيس رجب طيب أردوغان وحلفاؤه على أن الانتخابات لن تجرى إلا في موعدها المقرر عام 2023 .

ويمكن إجراء انتخابات مبكرة في تركيا إما بدعوة من الرئيس أو بـ 60% من أعضاء البرلمان.

وتجدر الإشارة إلى أن حزب الشعب الجمهوري هو ثاني أكبر حزب في البرلمان التركي، وتشير استطلاعات الرأي إلى أنه المنافس الأقوى لأردوغان.

ميادين + د ب أ

World Opinions | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La Voix Des Sans-Voix | Alternative Média

تصفح ايضا

روسيا وأوكرانيا: الاتحاد الأوروبي منقسم بشأن كيفية الابتعاد عن الطاقة الروسية

كانت بولندا وبلغاريا تعتزمان التوقف عن استخدام الغاز الروسي هذا العام. وتقولان إن بإمكانهما التعامل مع توقف الإمدادات، لكنهما أثارتا مخاوف من أن تكون دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، بما في ذلك ألمانيا، القوة الاقتصادية المعتمدة على الغاز في أوروبا، هي التالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Solve : *
23 ⁄ 1 =