بعد اتهامات بالتعاون مع “الجزيرة”.. إسرائيل تتراجع عن قرار وقف تغطية أسوشييتد برس المباشرة لغزة

تراجعت الحكومة الإسرائيلية عن الإجراء المتخذ ضد وكالة أسوشييتد برس، بمصادرة معدات بث وكاميرا تابعة لها في جنوب إسرائيل، ما أدى إلى وقف خدمة البث المباشر في غزة، وذلك بعد اتهام الوكالة بانتهاك القانون عبر تقديم خدماتها لقناة الجزيرة.

تراجع وزير الاتصالات الإسرائيلي شلومو قرعي عن الأمر الذي أصدره بمصادرة معدات وكالة أسوشييتد برس الإخبارية التي كانت تبث بثاً مباشراً لشمال غزة، وقال إن الكاميرات ستتم إعادتها.

وقالت وزارة الاتصالات إنه تمت مصادرة المعدات لأن الوكالة تجاهلت التحذيرات بوقف تزويد شبكة الجزيرة المحظورة بالبث، وأضافت بأن البث كشف عن تحركات القوات الإسرائيلية في شمال غزة.

وقال الوزير قرعي في بيان صدر في وقت متأخر من الليل: “صادرت وزارة الاتصالات اليوم المعدات التي قامت، رغم التحذيرات المتكررة، بنقل بث لقناة الجزيرة عن مواقع قواتنا في شمال قطاع غزة، ما عرضها للخطر”.

وأضاف قرعي: “بما أن وزارة الدفاع ترغب في فحص مسألة البث من هذه المواقع في سديروت والخطر الذي قد تسببه لقواتنا، فقد أمرتُ الآن بإلغاء العملية وإعادة المعدات إلى الوكالة، إلى حين اتخاذ قرار آخر من قبل وزارة الدفاع”.

من جانبها، قالت هيئة البث الإسرائيلية إن نتنياهو يأمر وزارة الاتصالات بإعادة المعدات المصادرة إلى وكالة أسوشييتد برس بعد ضغوط أمريكية.

وقد أثار قرار مصادرة المعدات احتجاجاً واسعاً، بما في ذلك من البيت الأبيض، الذي قال إنه يتواصل مباشرة مع إسرائيل ليطلب منها التراجع عن إجراءاتها.

وتعتبر الجزيرة، إحدى آلاف المؤسسات الإعلامية التي تتلقى خدمات البث المباشر وفقا لبيان نشرته الوكالة ندد بوقف البث ومصادرة المعدات.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد سلمت الوكالة ورقة موقعة من وزير الاتصالات الإسرائيلي شلومو قرعي، تتهم الوكالة بانتهاك قانون البث الأجنبي الجديد في إسرائيل.

وكانت إسرائيل قد أمرت مطلع الشهر الجاري بإغلاق مكاتب قناة الجزيرة في إسرائيل والقدس الشرقية المحتلة وفق قانون إعلامي جديد.

وقالت لورين إيستون، نائبة رئيس الوكالة الإخبارية: “تدين وكالة أسوشيتد برس بأشد العبارات تصرفات الحكومة الإسرائيلية بإغلاق بثنا المباشر والذي كان ينقل غزة والاستيلاء على معدات وكالة أسوشييتد برس”.

وأضافت إيستون:”لم يكن وقف البث يعتمد على المحتوى، بل على الاستخدام التعسفي من قبل الحكومة الإسرائيلية لقانون البث الأجنبي الجديد. إننا نحث السلطات الإسرائيلية على إعادة معداتنا وتمكيننا من إعادة البث المباشر على الفور حتى نتمكن من الاستمرار في تقديم هذه الصحافة المرئية المهمة لآلاف وسائل الإعلام حول العالم.”

وانتقد زعيم المعارضة يائير لبيد تصرف وزير الاتصالات الإسرائيلي شلومو قرعي، واصفًا عملية المصادرة بأنها “عمل جنوني”. وكان قرعي قد اتهم المنظمة الإخبارية بانتهاك قانون إعلامي جديد من خلال تقديم صور لقناة الجزيرة.

وأضاف لبيد: “مصادرة معدات وكالة أسوشييتد برس، أكبر وكالة أنباء في العالم، من قبل رجال شلومو قرعي هو عمل جنوني. هذه ليست الجزيرة، هذه ليست الجزيرة، هذه وسيلة إعلام أمريكية فازت بـ 53 جائزة بوليتزر”.

من جانبه أعلن البيت الأبيض عن قلقه حيال ما جرى. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير للصحفيين على متن طائرة الرئيس الأمريكي جو بايدن أثناء سفره إلى نيو هامبشاير: “من الواضح أن هذا الأمر مقلق ونريد أن ننظر في الأمر”.

وصوت الكنيست الإسرائيلي على إغلاق مكاتب الجزيرة في 5 مايو/أيار، فضلًا عن مصادرة معدات القناة وحظر بثها وحجب مواقعها الإلكترونية.

تعتبر قناة الجزيرة واحدة من وسائل الإعلام الدولية القليلة التي بقيت في غزة طوال الحرب، والتي بثت مشاهد الغارات الجوية والمستشفيات المكتظة واتهمت إسرائيل بارتكاب مجازر.

ميادين – أ ب

World Opinions | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La Voix Des Sans-Voix | Alternative Média

تصفح ايضا

الولايات المتحدة: ما هي آفاق الحركة الطلابية المتضامنة مع فلسطين؟

مثلت حركة الطلاب المتضامنة مع فلسطين مصدر إلهام حقيقي. فعلى مدى ثلاثة أسابيع، نظّم الطلاب في الجا17معات الأمريكية مظاهرات سلمية دعماً لفلسطين، منظمين معتصمات ومحتلين المباني في أكبر حركة من نوعها منذ عقود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
26 ⁄ 13 =