الشرطة النمساوية تعثر على مهاجرين في “صندوق رعب” تحت شاحنة

قالت الشرطة النمساوية إنها عثرت على ثمانية مهاجرين في ظروف تهدد حياتهم، مختبئين داخل صندوق تحميل خشبي ضيق كان مثبتاً أسفل شاحنة.

وأضافت الشرطة أن المهاجرين، وهم من تركيا، تم تهريبهم من رومانيا عبر المجر إلى النمسا، وأوضحت في بيان، الأربعاء، أن العديد منهم عانوا من انخفاض درجة حرارة الجسم أثناء الرحلة وسط درجات حرارة شديدة البرودة، وفقد بعضهم الوعي بسبب تعرضهم لأبخرة عوادم الشاحنة لساعات.

وذكرت الشرطة أن المهاجرين وصفوا مكان اختبائهم بأنه “صندوق رعب”، وقالت إنها اعتقلت سائق الشاحنة التركي الذي يبلغ من العمر 39 سنة، كما تم القبض على شريك له تركي أيضاً يبلغ من العمر 56 سنة. ولم تكشف الشرطة عن أي تفاصيل أخرى حول المهربين أو المهاجرين.

واكتشف محققون نمساويون المهاجرين، واعتقلوا السائق الشهر الماضي، في استراحة على طريق سريع بالقرب من شفيشات (جنوب شرق فيينا)، بعد تلقي بلاغ من السلطات الألمانية، لكنهم كشفوا عن الحادث اليوم الأربعاء، واعتقل شريك السائق يوم الجمعة، في مدينة غراتس النمساوية.

وقال المحققون إن السائق اعترف بتهريب ما يصل إلى 40 مهاجراً إلى النمسا في ثماني رحلات، وإنه كان على كل مهاجر سداد ما بين 15 إلى 16 ألف يورو (17150 إلى 18300 دولار) مقابل الرحلة المحفوفة بالمخاطر.

وكشف وزير الداخلية النمساوي، غيرهارد كارنر، لقناة “أو أر أف” النمساوية، أن “هذه القضية تظهر مرة أخرى كيف يتصرف مجرمو التهريب المنظم غير الإنساني. يجب أن نضمن أن تحرم حماية قوية للحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي هؤلاء المجرمين من تنفيذ نشاطهم”.

ميادين / أسوشيتد برس

World Opinions | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La Voix Des Sans-Voix | Alternative Média

تصفح ايضا

فلسطينيو الداخل ينددون بجرائم الاحتلال في القدس والأقصى

شارك حشد من فلسطينيي الداخل في تظاهرة ببلدة طمرة في الجليل، الثلاثاء، انطلقت من أمام مسجد الرحمة إلى دوار القدس في المدينة، ردا على جرائم الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، والاعتداءات المتكررة على المسجد الأقصى، والحصار الذي فرضه على كنيسة القيامة، السبت الماضي، لمنع الآلاف من الوصول إليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Solve : *
14 + 28 =