لهذا يعد التدخين داخل السيارة ضارا جدا.. وخاصة بوجود الأطفال

تظهر العديد من الدراسات مدى الضرر الذي يلحقه التدخين السلبي في الأماكن المغلقة، مثل السيارات، على صحة الإنسان. وفي هذه الشأن يعتزم وزير الصحة الألماني، حظر التدخين في السيارات التي تقل الأطفال والحوامل على وجه الخصوص.

دخان التبغ يعد من أخطر ملوثات الأماكن المغلقة. فهو ضار لكل من يستنشقه، وعلى وجه الخصوص الدخان الذي ينبعث من نفث السيجارة والذي نستنشقه كمدخنين سلبيين. ويطلق عليه علمياً “دخان التيار الجانبي”. ووفق المركز الألماني لأبحاث السرطان، فإن هذا الدخان (السلبي) يمثل 85 بالمئة من الدخان ويحتوي على نفس السموم الموجودة في السيجارة، وأحيانًا بتركيزات أعلى بكثير. ويتحدث الخبراء عن تركيز أعلى بعشر مرات. لذلك فإن” دخان التيار الجانبي” سام بشكل خاص.

الأطفال والحوامل أكثر المتضررين

وتدخل المواد السامة المنبعثة من دخان التبغ إلى الجسم عن طريق الاستنشاق. وتخترق ما تسمى بـ “الجسيمات القابلة للتنفس” بعمق إلى الجهاز الرئوي. ومن بين أكثر من 5000 مادة كيميائية في السجائر، ثبت أن أكثر من 70 مادة مسرطنة.

توصل تحليل طبي أجراه باحثون من تقييم 40 دراسة سابقة إلى أن الأشخاص الذين لم يسبق لهم التدخين مطلقًا في حياتهم ولكنهم تعرضوا للتدخين السلبي، لديهم مخاطر أعلى بنسبة 16 في المئة للإصابة بمرض السرطان. واتضح أن النساء يتأثرن بشكل خاص، وأن حتى كميات قليلة من التبغ كافية لزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية لدى النساء.

وتوصل الباحثون إلى أن تأثير التدخين السلبي بداخل السيارة، يكون أخطر بكثير. لأن دخان التبغ يتركز هناك شكل أكبر. التدخين السلبي يعد بمثابة “سم” للأجنة. وإذا كانت الأم الحامل تدخن، تنتقل السموم إلى الجنين عبر الحبل السري. وهذا يمكن أن يزيد من خطر الولادة المبكرة أو الإجهاض. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتلف الرئتين أو الأعضاء الأخرى للجنين بشكل دائم.

يظهر التحليل أيضاً العواقب الوخيمة التي يمكن أن يتركها التدخين السلبي على الأطفال. لأن الأطفال يتنفسون هواءً أكثر مقارنةً بوزن أجسامهم وأجسام البالغين. ولأن أعضاءهم لا تزال في طور النمو، فإن أجسامهم تواجه صعوبة في تكسير السموم. والنتيجة هي أن مخاطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي والربو وأمراض خطيرة أخرى تزداد على مدار حياتهم.

قانون يحمي غير المدخنين

من جهة أخرى، يعتزم وزير الصحة الألماني، كارل لاوترباخ، حظر التدخين في السيارات التي تقل الأطفال والحوامل. وتطالب الولايات الألمانية بهذا الحظر منذ فترة طويلة، وأعدت وزارة الصحة مشروعا لتعديل قانون حماية غير المدخنين، اطلعت عليه وكالة الأنبا ء الألمانية (د.ب.أ). ولا يزال يتعين تنسيق مشروع القانون مع الوزارات الأخرى قبل تقديمه إلى مجلس الوزراء. وبحسب المسودة، سيتم تطبيق حظر التدخين الذي يسري بالفعل في وسائل النقل العام في المستقبل أيضا “بالمركبات المغلقة التي تُقل قصّر أو نساء حوامل”.

جدير بالذكر أن العديد من الولايات الألمانية قد أطلقت مبادرات منذ عام 2019 لفرض هذا التوسيع في الحظر، حيث فرضت غرامات تصل إلى 3 آلاف يورو في حالة حدوث انتهاك. وفي مارس /آذار 2022 قرر مجلس الولايات (بوندسغات) تقديم مشروع قانون مماثل في البرلمان الاتحادي (بوندستاغ). وبررت حكومة ولاية سكسونيا السفلى ذلك استنادا إلى مركز أبحاث السرطان الألماني، مشيرة إلى أن تركيز التبغ في السيارات يمكن أن يكون أعلى خمسة أضعاف “مما هو عليه في حانة عادية تسمح بالتدخين”. وبالنسبة للأطفال والمراهقين، يمكن أن يتسبب ذلك في تلف الرئتين وكذلك في أمراض الجهاز التنفسي والتهابات الأذن الوسطى. ويريد لاوترباخ تمديد حظر التدخين الحالي ليشمل السجائر الإلكترونية ومنتجات القنب أيضا في الأماكن التي يُطبق فيها حظر التدخين.

ميادين – DW عربية

World Opinions | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La Voix Des Sans-Voix | Alternative Média

تصفح ايضا

المغرب: مبادرات تطوعية متنوعة من أجل تقديم المساعدة لضحايا الزلزال.. فيديو

طلقت فعاليات جمعوية نداءات ومبادرات تضامنية لجمع وإيصال مساعدات تضم مياها ومواد غذائية مصنعة وغير مصنعة ومواد شبه طبية (كراسي متحركة، ضمادات، معقمات، حفاظات …)، ومواد تنظيف وتطهير، وأفرشة وأغطية للمساعدة على إغاثة المنكوبين جراء الزلزال الذي تسبب في انهيار عدد من المنازل وإغلاق الطرقات، لاسيما بأقاليم الحوز وتارودانت وشيشاوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
28 × 4 =